الرأي والرأي الآخر

هل لنا من الأمر شيء فنبوح بآرائنا لكل من هب و دب أم هي مسألة معرفة و علم بأمور الناس وأحوالهاتعرضناللإقصاء أو بالأحرى إقصاء الآراء يتنافى مع ما جاءبه الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في مادته١٩إنه حرمان من حرية التعبيرفي سبيل تحقيق أهداف الصعالكة لكن   هل هو انقلاب

المعلن على إعلانه  هل سنوا تلك القوانين لاستبلادنا و انتهاك حقوقنا هل ما زالت الإمبريالية قائمة؟

يا للعجب امبريالية من طراز خاص أقنعتها محكمة الصنع ، إلى متى ستظل هذه الأقنعة تطاردنا متى سنفيق   من سباتنا ونحاول كشف الأقنعة ؟ ألم يئن الأوان لنستعيد مجدنا و قوتنا الذين سلبامنا ؟

ألم يئن الأوان  لنستجمع قوانا فنتفوق على سالبي الحقوق؟ أم أننا سنظل عاكفين في المساجد متواكلين ننتظر الغيث ؟

Publicités

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s